نصائح لتطوير التطبيقات للشركات الصغيرة: لهذا السبب شركتك تحتاج إلى تطبيق

لدفع نشاطك التجاري إلى الأمام ولتكون في المقدمة هذا العام. فهذا يتطلب بذل كل ما في وسعك للتأكد من أنك موجود على أكبر عدد ممكن من الأجهزة، ويمكن الوصول إليك قدر الإمكان. لا تتجاهل هذا الامر لان اصحاب الاعمال غالبًا ما يهملوا صناعة التطبيقات لانهم يعتقدون ان التطبيقات مخصصة لشركات التكنولوجيا فقط وهو قطاع يصعب اختراقه – والذي لا يجب أن يكون كذلك.

هناك ما يقارب 8.7 مليون مطور تطبيقات للهواتف المحمولة وأكثر من 75 مليار تنزيل للتطبيقات كل عام ، إلا أن أصحاب الأعمال يفقدون حصص مهمة بالسوق لعدم حصولهم على جزء من هذا السوق. ولا شك ان عملك سيستفيد إذا كان لديه تطبيق خاص به، طالما أنك تتابعة بالشكل الصحيح.

متابعة قراءة نصائح لتطوير التطبيقات للشركات الصغيرة: لهذا السبب شركتك تحتاج إلى تطبيق

كيف يُمكنك إنشاء تطبيقات جوال مدعومة بتقنية الواقع الافتراضي؟

في الحقيقة، مازلت فكرة الواقع الافتراضي تبدو للبعض على أنها شيءٌ وهميّ، لا نراه إلا في أفلام الخيال العلمي أو الأفلام التي تتحدث عن المُستقبل فقط. ولكن إذا كانت فكرة المستقبل أصبحت حقيقة فـ بالتالي فكرة الواقع الافتراضي حقيقة مؤكدة ولا يُمكن نُكرانها.

حسنًا، ولكن ما هو الواقع الافتراضي؟

يمكن وصف الواقع الافتراضي بأنه بيئة محاكاة تحاكي الوجود المادي لشئٍ ما في صورة حقيقية مُفعمة بالحياة وفي عالمٍ حقيقيّ. لخوض تجربة عالم الواقع الافتراضي، يحتاج المستخدم إلى نظارة أو شاشة مجسمة مثبتة على الرأس (HMD). تُعد النظارات الأكثر انتشارًا في السوق هي نظارات Oculus Rift. وعلى الرغم من مدى انتشار هذه النظارات إلا أنها ليست الجهاز الوحيد الذي يمكن أن يغمرك في العوالم الافتراضية في جولات استثنائية. هناك أيضًا خيارات أخرى بأسعار مناسبة، مثل Google Cardboard و Samsung VR Gear و Zeiss’s VR One. وكل هذه الأجهزة تستخدم هواتف الآيفون والأندرويد الذكية لعرض مقاطع الفيديو الافتراضية. متابعة قراءة كيف يُمكنك إنشاء تطبيقات جوال مدعومة بتقنية الواقع الافتراضي؟

افضل ممارسات التصميم التقليلي لتطبيقات الجوال ومواقع الانترنت

سيتم تحليل أسرار التصميم الملهمة وأفضل الممارسات لتصاميم الويب التقليلية لمساعدتك على إنشاء شبكات مدهشة بسيطة ونظيفة وعملية.

أصبحت الطريقة التقليلية هي الاتجاه السائد في تصميم الموقع الحالي. وتقبل عدد متزايد من المصممين أسلوب التصميم المؤثر واستخدموه على نطاق واسع في تصميماتهم. ومع ذلك لا يعني تصميم مواقع الويب وتطبيقات الجوال التقليلية هذه حذف عناصر من واجهة المستخدم دون أي قيود.

على العكس من ذلك، بصفتك مصمم واجهات اوتجربة مستخدم ، من المفترض أن تصنع أجمل تطبيقات الجوال ومواقع الويب التقليلية والجذابة مع عناصر أقل وأبسط.

هل يبدو تحقيق التوازن صعباً بعض الشيء؟ أو هل انت حريص فقط على معرفة كيفية إنشاء تطبيقات الجوال ومواقع الويب التقليلية والنظيفة والمدهشة؟ هل تبحث عن بعض أسرار التصميم العملي أو أفضل الممارسات والأمثلة للإلهام؟ لا مزيد من البحث.

1. غالبًا ما يشير نمط تصميم تطبيق الجوال اوموقع الويب التقليلي إلى منهج تصميم يحاول مصممو واجهات اوتجربة المستخدم تبسيط واجهات الويب او التطبيق وتفاعلاته من خلال حذف العناصر غير الضرورية.
2. قوة هذا النوع من التصميم عادة ما تكون سهلة الاستخدام وتوفر تجربة مستخدم أفضل، وواجهات بسيطة ونظيفة وبديهية تخدم المستخدمين مشغول بشكل أفضل.

9 من أفضل أسرار ومبادئ التصميم التقليلي

فيما يلي 9 من أفضل أسرار ومبادئ التصميم التقليلي وبعضًا من أحدث وأفضل أمثلة تصميم المواقع ملخصة أدناه بالنسبة لك:

1. استخدم مسافة بيضاء لتبرز محتويات ووظائف الصفحة.
2. استخدام الألوان بحكمة لجعل شاشة التطبيق اوالموقع الخاص بك جذابة
3. قم بتحسين واجهتك من خلال الخطوط الهرمية ومؤثرات النص
4. توضيح نصوص الصفحة بالصور
5. اتباع التصميم الحدسي عند انشاء صفحة ويب او تطبيقات للجوال يسهل على المستخم الوصول الى المطلوب بسرعة.
6. لا تقلل من اهمية عناصر التحكم الاساسية في التطبيق اوالموقع مثل القوائم.
7. الاقتباس المناسب من انماط التصاميم الاخرى ودمجها بشكل انيق يجعل تجربة المستخدم افضل.
8. قم بتبسيط الويب باستخدام استراتيجيات تصميم الويب الشائعة الاستخدام
9. استغلال التفاصيل الصغيرة يسهم في جذب انتباه المستخدم وزياة تفاعله مع المحتوى.

في الختام

على الرغم من أن تصميم موقع او التطبيق بشكل تقليلي يجلب العديد من الفوائد للمستخدمين، إلا أنه غير مناسب لجميع المواقع والتطبيقات. في الواقع ، عندما يتعلق الأمر بمواقع الويب او تطبيقات الجوال ذات الصفحات الصفراء التي توفر للزائرين مصادر ومعلومات مفيدة في جميع مناحي الحياة ، فإن التصميم البسيط للغاية قد يجعل المستخدمين يربكون وقد يوثر على قيمة ومصداقية المعلومات المقدمة.

كيف يمكنك انشاء اول تطبيق جوال خاص بك في 12 خطوة فقط؟: الجزء الثاني

قد يكون تصميم و انشاء اول تطبيق أمرًا صعبًا للغاية. ولتسهيل هذا الأمر سأقوم بتزويدك بنظرة عامة على هذه العملية، فقد جمعت هذا الدليل التمهيدي المؤلف من 12 خطوة لمُساعدتك في ذلك. هذه المقالة هي الجزء الثاني من السلسلة، وتغطي الخطوات من 7 إلى 12. تأكد أولاً من قراءة “كيف يمكنك انشاء اول تطبيق جوّال خاص بك في 12 خطوة فقط: الجزء الأول” لمراجعة الخطوات من 1 إلى 6. متابعة قراءة كيف يمكنك انشاء اول تطبيق جوال خاص بك في 12 خطوة فقط؟: الجزء الثاني

كيف يمكنك انشاء اول تطبيق جوال في 12 خطوة فقط: الجزء الأول

هذه المقال هو الجزء الأول من سلسلة مكونة من جزئين. تأكد أيضًا من قراءة الجزء الثاني.

هل استيقظت هذا الصباح وقد جالت في خاطرك فكرة إبداعية لتطبيق جوال مثاليّ؟ هل فكرت في فكرة فريدة لم يفكر بها أحد من قبل تجعلك متأكد من أنها ستحظى بشعبية كبيرة؟

المشكلة الوحيدة تكمن في أنك لا تعرف من أين تبدأ تصميم وبناء تطبيق!

لا تقلق – اقرأ هذا الدليل الموجز حول الخطوات الـ 12 الأساسية لتحويل فكرة تطبيق الجوّال من مجرد كونها فكرة تجول في خيالك إلى تطبيق ملموس يجوب شاشات الهواتف الذكية في كل مكان. متابعة قراءة كيف يمكنك انشاء اول تطبيق جوال في 12 خطوة فقط: الجزء الأول